لقاء: كيف صنع مخرج Dr. STONE عالم من العلوم

حوار مع المخرج إينو شينيا يتحدث فيه عن الأبحاث التي أجراها الفريق لصناعة العالم التي تجري فيه الأحداث في الأنيمي الشهير

 

 

كل جانب من جوانب Dr. STONE متألق نظرًا لكم الحب والاهتمام المعطى له بدءًا من الخلفيات المدهشة إلى الموسيقى المبدعة وحتى تصاميم الشخصيات المليئة بالتفاصيل ومصممة بحب. حظي فريقنا بفرصة رائعة لتصوير وثائقي يبرز ما وراء كواليس الإنتاج وقد توفرت للمشاهدة على كرانشي رول مؤخرًا. ها نحن الآن فخورون بأن نقدم لكم لقاء نصي مع المخرج إينو شينيا وقد دار هذا الحوار في الوثائقي ونقدمه لكم الآن كاملًا دون تقطيع في الأسفل!

 

 


 

شاهد الآن ما وراء كواليس دكتور ستون على كرانشي رول!

 


 

 

هلَّ عرفتنا عن نفسك رجاءً؟ 

مرحبًا أنا إينو شينيا. مخرج دكتور ستون. 

 

ما الذي يفعله مخرج الأنيمي؟ ما هي نوعية عمله؟

حسنًا، لأفكر للحظة. ما الذي يستلزمه العمل... هناك عدة أقسام تعمل على الأنيمي مثل الأشخاص الذي يرسمون. هناك تسجيل الأصوات والمؤثرات الصوتية. كل ما يشمل الإنتاج الصوتي. وهناك كل الرسوم التي يتولى رسمها المحركون وهناك أيضًا رسوم مثل الخلفيات كما لدينا أقسام متعددة تعمل على أجزاء مختلفة من الأنيمي وقول أنني أتحقق من كل شيء قد يعد وقاحة بعض الشيء ولكن هذا ما أفعلها عمومًا.

إن تعمقنا أكثر يوجد هناك النصوص. بشكل عام، هناك الكثير من الأشياء المختلفة تتعلق بصناعة أنيمي وأقوم عمومًا بتفقد كل شيء وأتأكد أن كل شيء في مكانه الصحيح.

 

هل قمت بإخراج أعمال أخرى من قبل؟

كلا، هذه أول مرة لي أقوم بإخراج سلسلة.

 

هلَّ تحدثت عن تجربتك كمخرج للمرة الأولى لاسم كبير مثل هذا؟

بجانب حقيقة إنها هذه أول مرة أخرج أم لا، أنا سعيد جدًا يهذه الفرصة. Dr. STONE هو اسم ذا شعبية كبيرة في مجلة شونن جمب الأسبوعية، إحدى أضخم مجلات شونن في اليابان. Dr. STONE هي سلسلة مسلية ومشوقة لهذا العمل على شيء مثلها يجعلني سعيدًا جدًا.

لنعود لفكرة أنني مخرج لأول مرة وأن هذا عمل ضخم، أشعر ببعض الضغط بكل تأكيد. السلسلة الأصلية ممتعة للغاية ومثيرة للاهتمام لهذا علي التأكيد بأن الأنيمي على نفس المستوى من المتعة والإثارة. لا أستطيع أن أنزل عن هذا. يتوجب علي أن أجعله أكثر إثارة للاهتمام. ولكن هذا يزيد الضغط علي.  

 

ما الذي عملت عليه قبل Dr. STONE؟

قبله... من الأعمال الكبيرة، كنت مساعد مخرج في Made in Abyss وكان هذا قبل حوالي عامين.

 

هل كانت هذه أول تجربة لك؟ منذ متى وأنت تعمل في مجال الأنيمي؟

كانت هذه أول مرة لي كمساعد مخرج. حسنًا.... لنرى.... منذ متى وأنا في مجال الأنيمي الآن... هناك عمل يسمى مساعد إنتاج وهو عمل منفصل عن جانب الإخراج... كانت هذه أول وظيفة لي في الوسط. هذا يعني أنها مضت 9 سنين؟ لقد مرت حوالي 8 أو 9 سنين على انضمامي إلى صناعة الأنيمي. كنت مساعد مخرج في Made in Abyss حوالي 6 سنوات من مسيرتي العملية. لقد مضت 5 أو 6 سنوات منذ بدأي في العمل كمخرج حلقات.

 

 

هل وددت دومًا أن تعمل في أنيمي؟

أجل. أحببت الرسوم المتحركة منذ كنت طالبًا وودت أن أكون مخرجًا لذا بعد تخرجي من الجامعة، انضممت إلى صناعة الأنيمي وهكذا وصلت إلى ما أنا عليه اليوم.

 

ما الذي جعلك ترغب في ذلك؟

السبب... لستُ متأكدًا تمامًا. حسنًا لطالما كنت مبهورًا ما يحدث خلف كواليس عمل مثل لنقول، الأفلام. لطالما أحببت مشاهدة كيف تصنع. لطالما أعجبت بالأشخاص الذين يعملون على صناعتها. كان لدي اهتمام في هذا منذ كنت طالب في الإبتدائية أو في المتوسطة. والسبب الذي قادني إلى الرسوم المتحركة. لم تًكُن هناك سلسلة محددة ولكنني كنت مهتمًا بمسؤولي التحريك. في حلقة أنيمي مدتها 30 دقيقة، عمل عليها عدة أشخاص. هناك شخص واحد يعمل على مشهد محدد. عندما بدأت أرى ما الذي يبرع به المحركين وابداعاتهم، وجدته أمر مثير للاهتمام فعلًا. عندما تشاهد أنيمي، يجب على التصاميم والتحريك أن تبدو موحدة. ولكن عندما تلقي نظرة متمعنة أكثر ستلحظ تميز كل محرك. أحب ذاك الجانب من هذا العمل.

 

كيف انضممت إلى عمل Dr. STONE؟

انضممت إلى Dr. STONE عندما تحدث معي أحد منتجي تي إم إس أينترتاينمينت بهذا الشأن وعندها انضممت. بدأت بقراء المانغا بعدما عرض علي المشروع. ولكن بالمصادفة أحد أصدقائي هو من قراء Dr. STONE وأخبرني أنها مثيرة فعلًا.

 

لابد أنك مستمتع بقراءة المانغا الآن.

أجل، أنا مستمتع. صحيح أنني بدأت بقراءتها بسبب العمل ولكنها بالفعل جيدة جدًا. هذا انطباعي الأول.

 

هل هناك جانب محدد من المانغا استمتعت به؟

أعتقد أن أكثر أمر لفت انتباهي ب Dr. STONE هو الموضوع الرئيسي. يتتطرق الموضوع الرئيسي للعلوم بشكل عميق وهذا شيء لا تراها كثيرًا في مانغا شونن. في الغالب تكون مانغا الشونن لافتة للنظر أكثر. غالبًا ما تكون هناك الكثير من الحركة أو نينجا أو ساموراي أو حتى قراصنة مثل ما في One Piece... ليس هناك سلاسل كثيرة موضوعها العلوم خاصةً في جمب. صُورت العلوم بطريقة سارة بالنسبة لي. إن لم تًكُن Dr. STONE وكانت شيء أقرب للتقليدية كان من الممكن أن لا أكون مهمتًا بها. قد تبدو من النظرة الأولى وكأنها باهتها ولكن شيء ما فيها يجعل الناس مستمتعين بها. هذا أكثر شيء جذبني.

 

 

 

ما هي إحدى التحديات في تحويل المانغا إلى أنيمي؟

أعتقد أن الأمر سارٍ على أي عمل فيه خيال ولكن تجري أحداث Dr. STONE في اليابان، في المستقبل وبعد 3700 سنة. في هذا الوضع، كيف تبدو الخلفيات؟ ماذا عن منظر المدينة؟ أعتقد هذا أول ما فكرت به.

 

كيف تغلبت على هذا التحدي؟

قبل كل شيء، قام رسام المانغا بويتشي-سينسي برسم رسوم مفصلة. تستطيع أن تخمن أنه مهتم جدًا برسم المناظر الطبيعية. هناك الكثير من المناطق التي بالإمكان رؤيتها وهناك أجزاء لا يمكن رؤيتها لذلك قمنا بتوسيع هذه الأجزاء وتعبئتها.

 

هل تعمل بقرب من رسام المانغا؟

الحقيقة أنني لم أقابله شخصيًا. غالبًا لكونه شخص مشغول جدًا ولديها مواعيد نهائية لتسليم المانغا أسبوعيًا لذلك لم أقابله. ولكن قام بويتشي-سينسي بتقديم العديد من المستندات المهمة التي استخدمها أثناء رسم المانغا. وفي هذه المستندات هناك الكثير من الرسوم التقريبية والمناظر الطبيعية والقرويين. وهم بشكل أساسي الأشخاص الذي يظهرون بالعموم. يمتلك صور التي استخدمها كمرجع لرسمهم. يقوم بويتشي-سينسي برسم الأشياء عن طريق مراجعة مختلف المراجع قبل رسم المانغا.

 

ماذا عن العمل مع كاتب المانغا؟ كيف كان الأمر؟

آه، بالنسبة لإيناغاكي-سينسي...أراه غالبًا. أراه كثيرًا. ليس كل أسبوع ولكن مثلًا في نص أو سيناريو يقوم بمراجعة النصوص لكل حلقة. يحضر في أوقات التحضير وجلسات التسجيل لذلك نتواصل بشكل جيد.

 

سمعت بأن كاتب المانغا لم يخبرك بما يحدث لاحقًا في القصة. أهذا صحيح؟ وإن كان، كيف الأمر بالنسبة لك كمخرج؟

هذا صحيح تمامًا. الأمر في الحقيقة رائع. قد يكون السبب بأنها سلسلة أسبوعية أو أن الأمر متعلق ب Dr. STONE ولكن نحن لا نعلم ما الذي سيحدث. يبدو بالواقع وكأنه إيناغاكي-سينسي لا يعرف أو لم يفكر بالأمر بعد. حتى الآن، أقوم بقراءة شونن جمب الأسبوعية كل أسبوع وأتفاجأ كل مرة: «آه هذا ما يحدث!«.

 

 

ولا حتى نظرة مسبقة؟ يتوجب عليك الذهاب إلى المتجر لمعرفة القادم؟

نعم، بالضبط. أنا مثل جميع القراء. إن كانت لدي أي ميزة فتكمن بمعرفتي ما الذي سيحصل في فصل واحد مقدمًا من المخطوط الحالي. 

 

إذًا، بوركت على كل هذا المجهود الذي تبذله.

حاليًا يوجد الكثير من الفصول. ولكن في المراحل الأولى من عملنا في هذا الأنيمي، لم تًكُن هناك فصول كافية من المانغا لإنتاج أنيمي مؤلف من 24 حلقة. لم تَكُن هناك فصول كثيرة. ربما 18 أو 19 فصل آنذاك. لهذا توجب علينا انتظار تقدم القصة لنعرف أين ممكن أن نضع نهاية. باختصار قمنا بتحديد أين ستكون النهاية بعدما بدأنا العمل على الأنيمي.

 

ما الذي يميز Dr. STONE عن غيره من أعمال الأنيمي الأخرى؟

الأمر لا يقتصر على الأنيمي فحسب بل أيضًا القصة الأصلية. ما الذي يميزه عن أعمال أنيمي أخرى هو أن سير تطور القصة سريع. أعتقد بأن هذا أمر خاص بهذه السلسلة. كما ذكرت قبل قليل، عندما لم يصدر الفصل الذي أردنا أن ننهي القصة عنده وعندما حاولنا التوصل إلى طريقة لتشكيل الحلقات... عندما تقرأ المانغا أسبوعيًا فإن هناك مفاجأة كل أسبوع. أردت أن يشعر متابعيننا بهذا. أردت معرفة كم من القصة الأصلية نستطيع ضم في كل حلقة ليرضى المشاهدين. تناقشت مع فريقنا حيال هذا الأمر وهكذا كيف تشكل الأنيمي. في البداية لم أرى النهاية وبدا الأمر مخيفًا ولكنني اهتممت أن تكون كل حلقة ممتعة. أعتقد بأنني تمكنت من تقديم هذا الأنيمي لأنني كنت واثق من هذا.

 

لماذا وجود هذه التفاصيل مهم بالنسبة لك؟

قد يكون لأنني دقيق جدًا إزاء التفاصيل. بوجود الرسوم، هذه القصة هي قصة خيالية تجري أحداثها في المستقبل بعد 3700 سنة. حتى في ذلك الوقت، تجري الأحداث في اليابان. كوكب الأرض هو موطن الأحداث لهذا رغبت أن تكون الأشياء التي تلمسها وتتعامل معها الشخصيات في يومياتها واقعية ولم أرغب أن تبدو مزيفة. أردت أن يدرك المشاهدين هذه الأشياء. هذه نقطة أولى. ولكن أيضًا رأيت أن الأمور ستبدو أكثر واقعية بالنسبة للشخصيات التي تعيش في المستقبل بعد 3700 عام.

 

هل جربت أيضًا نفخ الزجاج؟

هذه التجربة الوحيدة التي لم أذهب إليها. أذكر أنهم عندما ذهبوا، كنت متخلفًا عن انهاء لوحات القصة للحلقة الأولى لهذا لم استطع الذهاب.

 

 

 

هل هناك أي تجارب قمت بها؟

أكان هناك...؟ أكان هناك؟ لم أقم. ولكن هناك الرامن الذي سيظهر في القصة. قاموا بإعداد رامن من دخن ذيل الثعلب. قام مؤلف العمل الأصلي بإعداده لذا ارسل لي التعليمات والصور لكيفية صنعه.

 

هل تنويان إعداد الرامِن معًا؟

أذكر كان هناك ذِكر لهذا الأمر.

 

بالنظر على صور محطة الفضاء الدولية. هلَّ أخبرتنا عن ما دار في الاجتماع؟

قمنا بهذا الاجتماع مؤخرًا من أجل تصميم المكان. كنا نرسم رسوم خطية للمصدر الذي سيستعمل كصورة خلفية. أما عن محطة الفضاء... يظهر والد سينكو في وسط القصة واحتجناها لهذا. محطة الفضاء موجودة في أرض الواقع ولهذا كنا نبحث عن طريقة لرسمها ولمراقبة كيف أنشئت بالضبط. قمنا باستكشاف الأمر لفترة وبعدها حددنا ما الأجزاء التي نريد استخدامها في أي مشاهد ونرسل المعلومات للأشخاص المسؤولين عن رسم هذه المشاهد وقمت بالتحقق منها. 

 

من الأشخاص الآخرين في ذاك الاجتماع؟

الشخص الذي كان بجانبي هو مساعد المخرج كاواجيري-سان. وغيره هم من طاقم الإنتاج مثل المخرج كاتاغيري-سان والمنتج الرئيسي هورينو-سان بالإضافة إلى تسوتسوي-كُن المسؤول عن تخطيط الخلفيات والشخصيات. هكذا نكون واحد واثنان وثلاثة وأربعة وخمسة... وستة. وهناك أيضًا آوكي-سان مسؤول الخلفيات. دومًا ما نجري اجتماعات نحن الستة.

 

هلَّ أخبرتنا عن جدول عملك اليومي؟

بالنسبة للعمل الذي أقوم به كمخرج، أقوم بالتحقق من التخطيطات التي يصممها المحركون... وهناك الرسوم الذي يقوم مخرجي الحلقات المتعددين من تفقدها وبعدها أقوم بتحقق منها بنفسي مجددًا. أتحقق من عدم وجود أي مشكلة. وبعدما أتفقد كل التخطيطات.

اليوم، أول شيء قمت به هو التحقق من التخطيطات التي قدمها بعض المحركين لي... قام مخرجي الحلقات بتفقدها بالفعل ولكن علي أن القي نظرة وأتحقق منها بنفسي لتأكيد خلوها من أي خطأ. أقوم بهذا على الحلقات التي نعمل عليها... وبعد هذا، نجري اجتماع من أجل النصوص وبعدها نقرأها وبعدها... غير ذلك، قمت ببعض التدقيقات على لوحات القصة.

 

 

 

هل أنت متحمس لاجتماع النصوص؟

هل أنا متحمس لاجتماع النصوص؟ أجل. حسنًا في البداية كنتُ قلقًا حيال هذه الاجتماعات. شعرت بأن علي العمل أكثر كوني مخرج للمرة الأولى لهذا كنت أدون ما أود التحدث به. ولكن الآن مضى ما يقارب عام وأصبحت متقربًا من فريق العمل الذي يحضر هذه الاجتماعات وهكذا أصبحت أهدأ كلما ذهبت معهم.

 

هل كتبت نص من أجل اجتماع النصوص؟

أجل، نوعًا ما. كتبت نصوص لما أردت أن أتحدث به في هذه الاجتماعات.

 

هل هناك شيء تود مشاركته مع معجبي Dr. STONE أو أي شيء متحمس لأن يراه الناس؟

حسنًا، لنرى... ماذا عليّ أن أقول؟ آه، لمعجبي مانغا Dr. STONE الأصلية... أولًا وقبل كل شيء، الفريق الذي يعمل على Dr. STONE كلهم من معجبين المانغا الأصلية. نصنع الأنيمي ولكننا أيضًا معجبين. لهذا نريد أن نساعد في إبراز روعة هذه السلسلة للجميع. أيضًا، لا أعتقد بأن شعبية Dr. STONE فائقة بعد. يتمحور الموضوع الرئيسي حول العلوم وأعتقد بأنه موضوع قابل لأن يكون ذا شعبية لدى الناس. أعتقد بأن جماهيرية Dr. STONE مازالت في بدايتها وفي طور نموها. لهذا أتمنى أن يساعد الأنيمي سلسلة Dr. STONE ككل في رفع شعبيتها.

 

هل هناك ما تود مشاركته مع طاقم ممثلي أصوات النسخة الإنجليزية؟

حسنًا، أتوقع أن يكونوا مماثلين مع الطاقم الياباني. إحدى أكثر الأمور روعة بشأن Dr. STONE... برأيي ما يقارب 50% هي شخصية سينكو حيث أنها شخصية فريدة للغاية. والشخص الذي يقوم بدوره في النسخة اليابانية هو كوباياشي يوسُكيه-سان الرائع. اختير على نحو خاص من قبل المؤلف الأصلي ونجح في تمثيل سينكو بطريقة مسلية. جلست في إحدى جلسات التسجيل الصوتي وأعجبت بسماع سطور سينكو. أتمنى أن يماثل المؤدي في النسخة الإنجليزية تنغيماته ويتمكن من إظهار المشاعر التي بذلها كوباياشي-سان مع سينكو في النسخة اليابانية.

 

أتفق. يبدو هذا رائعًا.


كيف تصف Dr. STONE لشخص لم يسمع عنه من قبل؟

حسنًا، لنرى... أعتقد... في حال كان شخصًا لم يسمع بالسلسلة، قد يجد صعوبة في الاقدام عليها. أعتقد بأن الناس قد يظنون أن السلسلة جدية بعض الشيء. ولكن... القصة خيالية و وتندرج كخيال علمي... وفيها علوم. عندما تسمع كلمة علوم قد يكون ردك سلبي، مثل أيام المدرسة. أعتقد أن الموضوع الرئيسي صعب أن يقبل في البداية ولكن عندما يرى المشاهدين محتوياته سيدركون أنهم ليسوا بحاجة إلى معرفة العلوم للتمتع بمشاهدة العمل.

وسيدركون أيضًا... أنه ليست قصة جدية بحتة. هناك العديد من الدعابة وتفاعل كبير ما بين الشخصيات. لذا أتمنى أن يحاول المشاهدين أن يندمجوا أكثر في أثناء مشاهدة السلسلة.

 

 

ما الذي تعنيه لك Dr. STONE على الصعيد الحسي؟ 

ما الذي أشعر به شخصيًا تجاهها؟ حسنًا، لأفكر بالأمر... آه، أعرف. بالنسبة لي شخصيًا، لستُ حساس على نحو مفرط. تستطيع التخمين من كلامي أنني هادىء جدًا. ولكن عندما بدأنا المحاورة من أجل تحويل Dr. STONE إلى أنيمي، بدأت برسم وجه سينكو مفكرًا بتعبيراته المختلفة. قمت برسم التعبيرات المعتاد عليها ولكن وجدت تعبيرات أكثر بمرتين أو ثلاثة في Dr. STONE. لأحافظ على نفس الحماسة الموجودة، فكرت بأن علي العمل أكثر. لا أظن أن الأمر بارز خارجيًا ولكن حاولت أن أوسع من آفاقي وأن أستمتع برسم هذه التعبيرات من أجل أن أجاري مدى الانفعالية وتعبيرية الذي يتمتع بها سينكو والآخرين مثل عندما تفسد تعابير وجههم.

 

هل تفضل القيام بالأشياء رقميًا؟

أفضل القيام ببعض الأشياء رقميًا في Dr. STONE. اهتمامي موجود بالطبع.

 

لماذا تفضل الرقمية؟

عندما تكون مخرج يعمل على سلسلة فهنالك الكثير من المستندات للمواقع والبحوثات وأشياء أخرى... إن كانت ورقية فإنني سأضيعها. ولكن رقميًا، أتمكن من ابقاء كل شيء مرتب.

 

 

 

هلَّ أخبرتنا عن العمل مع كاتاغيري-سان؟

Dr. STONE هو عملنا المشترك الأول. أتسائل حيال احساسي تجاهه في البداية... ولكننا نعمل معًا على Dr. STONE لأكثر من عام وقمنا ببعض الأنشطة معًا. لهذا لا أشعر بالتوتر حوله بعد الآن. ولكن في البداية كنت متوترًا جدًا أمامه. ليس بعد الآن. نسيت هذا الأمر.

 

ما هو أفضل جانب به؟ هل هو مدير رائع كما يبدو؟

الجانب الأفضل به بالنسبة لي؟ همم... كاتاغيري-سان.... في وقت ما كنت عالقًا مع بعض لوحات القصة. كنت أحاول أن أكتشف كيف أريد أن تظهر القصة في الحلقة الأولى. سألت كاتاغيري-سان عن رأيه فأخبرني ببساطة: «بالطبع، لمَ لا تجرب ذلك؟» كان هادئًا جدًا حيال الأمر. أردت التعمق في الحديث ولكن... ولكن شعرت كأن حملًا أزيح عن كتفي وشعرت برغبة تجربة الأمر. أعتقد بأن هذا هو الرائع به.

 

هذا مذهل!


هناك 24 حلقة في هذا الموسم صحيح؟

أجل، 24.

 

لقد عملت عليه لأكثر من عام وستستمر لفترة. كيف تنوي الاحتفال عندما تنتهي من الموسم الأول؟

احتفال؟ حسنًا، أود الذهاب في رحلة إلى مكان ما. هناك ينابيع ساخنة في منطقة سياحية تسمى هاكونيه تظهر في Dr. STONE. كان من المفترض أن أذهب إلى هاكونيه قبل الانشغال ب Dr. STONE لألقي نظرة على المكان ولكن لم أستطع. لهذا بعدما تنتهي الحلقات الأربع والعشرون سيكون الفصل شتاءً لهذا أود أن أجلس في حوض خارجي في الطقس البارد.

 

بالنسبة لأفراد الفريق الذين يعملون معك خارج المكتب، هلَّ أخبرتنا أكثر عن علاقتك مع مصممة الشخصيات؟

حسنًا مصممة الشخصيات لا تأتي إلى المكتب للعمل. نجري بعض الاجتماعات عندما تنتهي من بعض تصاميم. هذا كل ما نقوم به شخصيًا. ولكننا تكلمنا مطولًا قبل بدأها في العمل على تصميم الشخصيات في هذا المشروع. تشاركنا أفكارًا على نحو رئيسي... كيف أقول هذا ببساطة؟ بالنسبة لي... في البداية، تسائلت في حال علي ابداء التوجيه لها ولكن مصممة الشخصيات إيواسا-سان ملمة في هذه السلسلة لهذا كل ما تطرحه علي يكون دقيقًا. أستطيع القول أنها مدركة لما تقدمه لهذه السلسلة. أعتقد بأن إيواسا-سان دومًا هكذا في أي مشروع عملت به. إنها جادة ومجدة في العمل وهذا ما أحترمه جدًا. أعتقد بأن هذا هو أساس علاقتنا. 

 

 

 

أشعر كأن هناك الكثير من الأشخاص على الإنترنت الذين يتحدثون عن الأنيمي بالعموم.

 

هل هناك ما تود أن يعرفه الناس كونك مخرج أنيمي. يبدو أن الأشخاص ينسون بسهولة أن من يقدم هذه الأعمال هم بشر لذا...

حسنًا... هذه سياستي الشخصية ولكنها تسري على كل المشاريع التي عملت بها حتى الآن. أولًا، أعتقد بأنه مهم أن تحب السلسلة التي تعمل عليها. أريد أن أتأكد أنني أستطيع أن أخرج أفضل ما في تلك السلسلة. لدى هذه السلسلة قصة أصلية. لستُ من كتبها. إنها خاصة بالمؤلف الأصلي. عملي أن أقرب من ذلك قدر المستطاع. هذا ما يعينه أن تكون مخرج أنيمي لقصة مكتوبة بالفعل. ما مدى قربي من فكر المؤلف الأصلي؟ أحاول أن أتقرب من هذه قدر المستطاع. لذلك في البداية، علي أن أقع في حب القصة الأصلية. بكل تأكيد تظهر شخصية إيناغاكي-سينسي.

 

إيناغاكي-سينسي يشبه سينكو كثيرًا وكذلك غينرو... تستطيع التخمين أن هو من صنع هذه السلسلة. لهذا احترمه فعلًا. ووقعت في حب Dr. STONE دون محاولة. أعتقد بأنه مهم أن تعرف مقدار حبك لسلسلة. آه، أيضًا بويتشي-سينسي... كما قلت، لم أقابله شخصيًا من قبل... ولكن مقدار الشغف الذي يصدره في رسوماته جعلك بكل سهولة تستمر في قراءة المانغا إلى الأبد. وكلما تعمقت في قراءة المانغا ستقول، «آه! هم يستخدمون هذا المقطع هنا!» أو «يستعملون هذه الأدوات هنا». أنه بارع للغاية في هذا. حتى ملابس الشخصيات تتغير قليلًا وقد تغفل عن هذه التفاصيل إن لم تًكُن تحب السلسلة. لهذا السبب أتأكد من وقوعي في حب السلسلة. 

 

كمخرج، كيف تجعل سلسلة ثنائية الأبعاد تصبح ثلاثية الأبعاد وتصنع عالمًا من ذلك؟

أعتقد أحد أصعب الأمور في صناعة Dr. STONE وهو في نفس وقت أحد الأمور التي أشعر بالفخر حياله الآن... هو سرعة الأحداث، هناك أجزاء تشعرك كأنها مختصرة. في السلسلة هناك أوقات تتغير فيها المواقع فجأة وهناك قفزات زمنية. ولكن على الرغم من ذلك، تتحرك المانغا على نحو جيد وسهل. في أثناء العمل على الأنيمي، أضفنا أصواتًا مثل الحوارات والموسيقى. أردت أن أرى مدى القرب الذي نستطيع أن نصل إليه من شعور قراءة المانغا. ولكن لا يمكن إضافة هذه الأمور فحسب لتصل إلى غايتك. عليك أن تعدل وتكتشف أين تود إضافة الموسيقى وأين تريد وضع الحوار. يحصل هذا كثيرًا عندما تعمل [الشخصيات] على حرفة. أعتقد بأن هذا الجزء هو الأكثر تحديًا في تحويل هذه المانغا إلى أنيمي.

 

هذا يعني أنك متقدم في الإنتاج صحيح؟

أجل. كلا، على الإطلاق. بالمقارنة مع الأعمال الأخرى. بالمقارنة مع الآخرين...؟ أحاول جاهدًا أن لا أقارن هذه السلسلة بغيرها.

 

أين أنتم في الإنتاج الآن؟

حسنًا، سينتهي العمل على الحلقة الثالثة في هذا الأسبوع. ولكن نحن في خضم إنتاج النصف الأول من العمل. أنتهى العمل كليًا على ثلاث حلقات حتى اللحظة. وحوالي نصف الحلقات في مرحلة إنتاج التحريك.

 

ما مدى بعد بث الحلقة الأولى من الآن؟

ستبث الحلقة الأولى في اليابان في 5 يوليو. هذا يعني أسبوعين من الآن؟ صحيح. ستعرض في اليابان في 5 يوليو فتقريبًا أسبوعين من الآن ستبث الحلقة الأولى.

 

كيف تشعر مع قرب بدء العرض أخيرًا؟

أنتيهنا مؤخرًا من الحلقة الأولى. قضينا العام الماضي نعمل على الحلقة الأولى فعندما انتهى العمل عليها، شعرت باحساس الإنجاز. ولكن بما أنها جاهزة، أود من الجميع أن يسرع ويشاهدها.

 

 

الكلمات المفتاحية
لقاء, مخرج
أخبار أخرى مهمة

تعليق واحد
ترتيب حسب:
Hime banner

جرب كرانشي رول الجديدBeta

جرب الآن