حصريًا: بطلا أنمي Tower of God في جلسة حوار يتحدثان فيها عن يورو وراهيل

مع بث الحلقة الأولى حديثًا اكتشف كيف تقمص بطلا برج الإله دورهما

 

فور إعلاننا عن أوائل أعمال الأنمي التي تندرج ضمن أعمال كرانشي رول الأصلية حظي مشروع Tower of God على صدى كبير بين معجبي الأنمي منذ طرحنا لأوائل العروض الترويجية ومع إقامتنا لحدث العرض الأول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في كوميك كون دبي في شهر مارس وحتى طرح الحلقة الأولى مساء الأربعاء.

 

يقتبس Tower of God سلسلة قصص مصورة كورية (مانهاوا) من تأليف SIU وتنشر عالميًا عبر تطبيق ويب تون ذا الشعبية المطلقة بين قراء القصص المصورة. ونقدم لكم الليلة نص لجلسة حوار جرت بين تايتشي إيتشيكاوا وساوري هايامي؛ بطلا الأنمي اللذان يقدمان صوتيهما ليورو وراهيل في النسخة اليابانية حيث حظينا بفرصة الحديث معهما ليتحدثان عن دورهما ويعبران عن آراءهما حيال العمل.

 

 

ملحوظة: لقد تم تعديل محتوى الحوار الذي جرى باليابانية ليكون مناسب نصيًا.

 

 

 

يعرف تايتشي إيتشيكاوا بأداءه لشخصية سييجي ماكي العطوف في Bloom into You بينما تعرف ساوري هايامي الحائزة على جوائز عدة بأدوارٍ شتى ومنها أونونوكي في Monogatari وشوكو في A Silent Voice ويوكينو في Oregairu وشخصية شينوبو ذات الشعبية من سلسلة Demon Slayer: Kimetsu no Yaiba.

 

يجتمع كلا مؤدي الأصوات للعب الأدوار الرئيسية في برج الإله، يورو وراهيل. الشخصيتان تساعدان بعضهما البعض على تحقيق أهدافهما في التغلب على مخاوفهما والصعود إلى قمة البرج.

 

 

وجد إيتشيكاوا، الذي قرأ برج الإله قبل أن يحصل على دور يورو، نفسه منغمسًا في القصة، ليصبح «معجبًا كبيرًا» للسلسلة ولم يستطع التوقف عن قراءتها. قال أنه كلما قرأ: «كلما ازدادت حماسته للمواصلة» مما جعله يشعر وكأنه أصبح «مستثمر عاطفيًا» في السلسلة. في هذه الأثناء، وجدت هايامي أن «وجهة نظر العالم من المكان وكل شيء حوله يشبه اللغز الذي يصعب فكه بمجرد قراءته مرة واحدة». لذا عوضًا عن ذلك، «غالباً ما كنت أطرح أسئلة على إيتشيكاوا-سان حول السلسلة لأنه بدا مطلعًا عليها بشكل عميق.


كون السلسلة عمل عالمي لذلك فوجئت هايامي عندما عرض عليها أن تلعب دور راهيل. ردة فعلها عبارة عن «مزيج من الفرح والحماس والمفاجأة والسعادة» لاحتمال أن تكون جزء في مثل هذه الملكية الشعبية. بينما شعر إيتشيكاوا «بالضغط» الذي يتضمن عمل كهذا لمعرفته أن الكثير من الناس سيشاهدونه، لكنه يشير إلى أنه «يشعر بالسعادة» كما أنه سيبذل قصارى جهده لتأدية شخصية يورو.

 

لكل من إيتشيكاوا وهايامي انطباعات أولية مختلفة كليًا عن شخصياتهما. قرأت هايامي القصة الأصلية، وبينها وبين نص الأنمي، وجدت صعوبة في وصف راهيل في بضع كلمات. بالنسبة لهايامي، راهيل «منغلقة» ولديها «هالة غامضة ومحيرة». مع ذلك، بمجرد أن تتعرف راهيل على رغبات الشخصيات الأخرى «سترغب في معرفة كل شيء حتى لو كان الأمر مخيفًا».

 

يرى إيتشيكاوا أن يورو «يشعر نفسه محاصرًا ووحيدًا» وبإمكانه «تخطي هذا بمساعدة راهيل». واحد من أهم الأركان بالنسبة لإيتشيكاوا هو أن يورو لديه نظرة جديدة لعالم جديد وقدرة على رؤية كل شيء بطريقة بسيطة. تشعر هايامي أن أحد العوامل الجذابة في الأنمي هو أن السلسلة قادرة على عرض «تصور نفساني يمكن إيضاحه فقط من خلال التحريك». على الرغم من هذا لا تعرف هايامي كيف سيتفاعل المشاهدون مع السلسلة.

 

 

كاختلاف انطباعاتهم عن شخصياتهما، كلاهما يعتقد أن لدى يورو وراهيل فكرة مغايرة عن ماهية علاقتهما حيث تجد هايامي صعوبة في وصف ديناميكية العلاقة في كلمة واحدة. ترى هايامي أنه من الأسهل وصف العلاقة من وجهة نظر يورو ويوافقها إيتشيكاوا على هذا قائلًا أنه يرى بأن يورو ينظر إلى راهيل بطريقة مختلفة عن ما تراه هي وأنه «يتصرف كما لو كانوا أقل من عائلة وأقرب لعاشقين».


و بحسب هايامي «أعطت راهيل كل شيء ليورو ولكن مع تبلور الأحداث فإن وجود يورو يهز مكنونة راهيل بشكل هام للغاية». وجد إيتشيكاوا صعوبة في التحدث عن علاقات الشخصيات دون ذكر كون حيث أنه «مهم جدًا ليورو».

 

طرح إيتشيكاوا سؤالًا على هايامي مغيرًا وتيرة هذه المقابلة متطرقًا إن كانت قد شهدت على شخصيات أخرى أثارت إعجابها نظرًا لكونها عملت مع أناسٌ أكثر في هذا المجال بالمقارنة معه لتجيبه هايامي قائلة بأن«"يرتجل ممثل صوت راك بكثرة!» تقصد هنا الممثل كنتا مياكي الشهير بدور أول مايت من My Hero Academia.

 

 

لتقمص دورهما، شعر إيتشيكاوا أن النضج هو «عنوان رئيسي لشخصية يورو» حيث أنه استشعر أن يورو «ينضج بشكل واضح عند مقابلة أصدقاء جدد» لذا، استعدادًا للدور، قرر إيتشيكاوا التعرف على أناس جدد لمساعدته في أداءه واكتساب فهم للتطور العاطفي الخاص بيورو طوال السلسلة.

 

من ناحية أخرى، عملت هايامي مع المخرج ومشرف الصوت لمساعدة التحريك على إيجاد «اسلوب فريد في عرض راهيل» الذي لا يمكن رؤيته إلا في أنمي برج الإله. في محاولة لفهم تفكير راهيل، سعت هايامي لموازنة أفكار رايتشيل بسؤال نفسها: «هل بام بريء؟ هل هناك وجود لنظرية الين واليانغ؟ وهل تدرك راهيل التباين بينهما؟»

 


عند بدأ تسجيل برج الإله، تفاجئ إيتشيكاوا عندما ألقى نظرة على قائمة ممثلي الأصوات حيث اعتلاه القلق وحدث نفسه أنه عليه أن يعمل بجد «لأنني أعمل مع أناس عظماء». قالت هايامي أنه على الرغم من تفكير إيتشيكاوا بهذه الطريقة إلا «عندما وقف إيتشيكاوا-سان أمام الميكروفون لم يبدو متوترًا على الإطلاق».


لأن قصة برج الإله تتمحور حول يورو، وجدت هايامي تأدية راهيل ليست بالأمر السهل وقالت عن تقمصها للشخصية: «راهيل شخصية معقدة للغاية ولجعل الأمر أسوأ، شعرت وكأنني أحدق في قلوب الناس من زوايا عدة». وللتغلب على هذا تصرفت هايامي «لو كنت على المسرح» وتساءلت كيف سيشعر المشاهد إذا كان بإمكانه رؤية تعبير راهيل. وفي الوقت نفسه شعر إيتشيكاوا بأن التحدي الأكبر «هو أن يبدأ يورو في البداية كفتى بريء ولكن مع تدرج الأحداث سترى كيف تتطور شخصيته بشكل تدريجي عندما يقف في مواجهة مع المجهول».

 

 


علقت ساوري هايامي في نهاية المقابلة برسالة توجهها لمحبي السلسلة:


«سأكون في غاية السعادة إذا شاهد الكثير من الناس حول العالم هذا الأنمي مثلما قرأوا العمل الأصلي! تختلف كل شخصية في القصة عن بعضهم البعض وكل واحدة من الشخصيات مثيرة للاهتمام للغاية. آمل أن نتمكن من صعود البرج سويًا!»


يقول تايتشي إيتشيكاوا أنه يأمل أن يكتشف المزيد من الناس برج الإله من خلال الأنمي:

«على الرغم من أن العديد من الأشخاص يعرفون السلسلة بالفعل لكني آمل أن يساعد الأنمي في جذب المزيد من المعجبين للعمل لأن السلسلة ليست مجرد شيء يمكنك الاستمتاع به في الطابق الأول».

 

 

 

يعرض Tower of God ضمن أعمال كرانشي رول الأصلية منذ 1 أبريل.

 

 

 

 

هذا المقال مترجم نصًا عن مقال لداريل هاردنغ بالإنجليزية. 

أخبار أخرى مهمة

0 تعليق
كن أول من يعلق!
ترتيب حسب: